بديل- الرباط

قال الأمير  هشام، في حوار مع جريدة "إلباييس" الإسبانية إن حزب "العدالة والتنمية" القائد للحكومة المغربية، فقد كثيرا من شعبيته، بعد سقوط الإخوان في مصر، موضحا أن القصر استوعبه.

واتهم الأمير "اليجيدي" بالسعي وراء هدف واحد، هو التسلل إلى القصر الملكي وقطاع التجارة و المؤسسات المغربية، مؤكدا أن الحزب لم يتمكن من أن يصبح قوة سياسية متجانسة كالحزب الاسلامي الحاكم بتركيا، لأن زعماءه باتوا مقيدين.