بديل ــ الرباط

تمكنت مصالح الأمن الوطني بكل مكوناتها من شرطة قضائية وشرطة علمية و تقنية من فك لغز قضية السطو على وكالة بنكية بمدينة مكناس.

وحسب بيان لولاية أمن بمكناس، فقد تكللت الأبحاث و التحريات سواء منها الميدانية أو العلمية التي بوشرت طيلة 24 ساعة متوالية، بإيقاف شخصين يبلغان من العمر على التوالي، 48 و 52 سنة، واللذان نفذا عملية السطو على وكالة بنكية، حيث تم حجز مبالغ مالية مهمة متحصل عليها من العملية وكذا الأدوات التي استعملت في تنفيذها.

ويضيف البيان أن الأبحاث و التحريات لازالت متواصلة تحت إشراف النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بمكناس في انتظار تقديم المهتمين أمامها.

وكان الموقوفان، قد هاجما وكالة بنكية تابعة لـ"مصرف المغرب" بمدينة مكناس، يوم الأربعاء 25 مارس الماضي، بقنابل غاز مسيلة للدموع، مستعملين قنابل مسيلة للدموع ومسدس، قبل أن يقوموا بالسطو على مبلغ 27 مليون سنتيم وأجهزة إلكترونية.