أوقفت السلطات الأمنية بمدينة سلا، عضو اللجنة الإسلامية المشتركة للدفاع عن المعتقلين الاسلاميين، فجر يوم الاثنين 21 دجنبر الحالي من منزله بمدينة سلا.

وحسب ما ذكره عصام اشويدر المسؤول الإعلامي للجنة المذكورة، فقد تم توقيف الحمزاوي صباح اليوم من منزله حوالي الساعة السادسة صباحا، بعد أن قدمت إلى منزله فرقة أمنية وطلبت منه مرافقتها دون تفتيش أو تعنيف.

وأضاف ذات المتحدث، في تصريح لـ"بديل"، "أنه تم توقيف عضوين آخرين من اللجنة بمدينة سيدي سليمان، وذلك في إطار حلمة توقيفات لعناصر إسلامية في سياق إجراءات أمنية اعتيادية تأمينا للاحتفالات نهاية السنة الميلادية".

وحسب نفس المصدر، فقد تم توقيف الحمزاوي السنة الماضية خلال نفس الفترة واستنطاقه قبل أن يتم اطلاق سراحه فيما بعد.