بديل- عن سكاي نيوز عربي

حث رئيس المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، الاتحاد الأوروبي على منح دخول قانوني للمزيد من اللاجئين السوريين.

ويرمي غوتيريس من خلال هذا الطلب إلى تفادي حوادث الغرق التي تقع من جراء محاولة عدد من اللاجئين السوريين، الوصول إلى أوروبا بطرق غير قانونية.

وغرق آلاف المهاجرين، من بينهم سوريون فروا من الحرب المستمرة منذ أكثر من 3 أعوام في بلدهم، أثناء عبورهم البحر المتوسط في قوارب متهالكة يشغلها مهربو البشر.

وعلى هامش مؤتمر في الشارقة، قال غوتيريس إنه طلب من المجلس الأوروبي للعدل والشؤون الداخلية "السماح للمزيد من اللاجئين السوريين بأن يكون بمقدورهم أيضا القدوم بشكل قانوني إلى أوروبا".

وأبلغ غوتيريس المؤتمر أن نصف سكان سوريا البالغ عددهم 26 مليون نسمة نزحوا داخل البلد أو باتوا لاجئين في دول مجاورة، منذ أن بدأت الانتفاضة ضد حكم الرئيس بشار الأسد في 2011.

يشار إلى أن الشارقة استضافت المؤتمر المعني بتعليم الأطفال اللاجئين الذي تنظمه المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، وحملة "القلب الكبير" لدعم اللاجئين في الإمارة.