بديل- عن سكاي نيوز عربي

اتهم الرئيس السوري بشار الأسد إسرائيل بتقديم الدعم للجماعات المسلحة في سوريا، معتبرا أن سلاح الجو الإسرائيلي يشكل القوى الجوية الخاصة بتنظيم القاعدة.

وفي مقابلة صحفية مع مجلة "فورن أفيرز" الأميركية تنشر يوم الاثنين، وردا على سؤال حول الدور الفعلي الذي تلعبه إسرائيل في المنطقة قال الأسد "إنهم يقدمون الدّعم للجماعات المسلحة في سورية. هذا واضح تماماً."

وأضاف "كلّما حقّقنا تقدّماً في مكان ما يقوم الإسرائيليون بالهجوم من أجل التأثير على فعالية الجيش السوري. هذا واضح جداً، ولذلك يسخر بعض السوريين ويقولون: كيف يُقال إن القاعدة لا تمتلك قوى جوية؟ في الواقع لديهم قوى جوية هي القوات الجوية الإسرائيلية."

وشنت إسرائيل سلسلة ضربات جوية استهدفت مواقع عسكرية للجيش في دمشق ومحيطها دون رد سوري، وكذلك مواقع وقوافل أسلحة لحزب الله اللبناني في سوريا، كان آخرها تلك الغارات الإسرائيلية التي قتل فيها قادة في الحرس الثوري الإيراني وحزب الله في القنيطرة جنوبي سوريا.

وقال الرئيس السوري إن قواته، التي تواجه كتائب المعارضة المسلحة، قادرة على الدخول إلى أي منطقة تريدها، ولكن "لا يمكن لها أن تتواجد في كل كيلومتر من الأراضي السورية. هذا مستحيل."

وأقر الأسد بالخسائر التي تسببت بها الحرب الدائرة في سوريا على مدى أكثر من 3 سنوات، وقال "حقّقنا بعض التقدّم خلال السنتين الماضيتين.. لكن كلّ الحروب سيئة لأنها تنطوي على خسائر وعلى دمار."