"شحال بقا للحكومة؟ سبعة أيام"... بهذه الجملة رد الملك على بنكيران، وهو غاضب، بعد أن قال الأخير، وهو يحاول امتصاص غضب الملك على وزير السياحة عقب تعثر مشاريع سياحية في شمال المملكة:  " نعام آسيدي غادي نتداركو الأمر". بحسب جريدة " الأسبوع الصحافي" في عددها الأخير.

ووفقا لنفس الجريدة فإن   الملك في آخر مجلس وزاري، وجه لوماً مباشراً أمام أنظار وزراء الحكومة لوزير السياحة لحسن حداد، واصفة الاخير بأنه تجمد في كرسيه ينصت لانتقادات فشله، قبل أن يتدخل بنكيران بالقول : نعام آسيدي غادي نتداركو الأمر… ليجيبه الملك : امتى ؟ شحال بقا للحكومة؟ سبعة أيام. قبل أن يسود صمت رهيب بحسب نفس المصدر.