ينظم الألاف من الأساتذة المتدربين بالمراكز الجهوية للتربية والتكوين بالمغرب، في هذه الأتناء من صباح يوم الثلاثاء 3 نونبر، مسيرات جهوية احتجاجا على المرسومين الوزاريين القاضيين بفصل التكوين على التوظيف وتقليص منح التكوين، وسط تطويق أمني كثيف.

وحسب ما نقل مصدر من "التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين بالمغرب"، فإن هذه الأخيرة قررت مقاطعة شاملة ومفتوحة للدروس النظرية والتكوينية، وتنظيم أشكال احتجاجية مختلفة انطلاقا من هذا الأسبوع .

وأكد متحدث "بديل" أنه بالإضافة للمسيرات الجهوية التي ستنظم هذا اليوم في كل جهات المغرب، سيتم تنظيم مسيرة وطنية للأساتذة المتدربين يوم الخميس 12 نونبر الجاري، وذلك للمطالبة بإسقاط مرسومين وزاريين يقضي الأول بفصل التكوين على التوظيف وإجراء مباراة لخريجي مراكز التكوين من أجل الولوج للوظيفة العمومية، عكس ما كان معمولا به سابقا، والمرسوم الثاني يقضي بتقليص منح التكوين لأكثر من النصف.