أعلنت "التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين"، أنها عازمة على إنجاح المسيرة الوطنية الثالثة، والتي ستنظم يوم الأحد 24 يناير، على الساعة العاشرة صباحا، انطلاقا من ساحة باب الأحد بالرباط، مشيرة إلى تلقيها دعوة للحوار.

وجدد التنسيقية الدعوة في بيان لها توصل به "بديل"، إلى كافة الإطارات السياسية و النقابية و الحقوقية و الجمعوية وكل الفئات الشعبية إلى المشاركة الفاعلة و الوازنة من أجل إنجاح هاته المحطة النضالية السلمية.

كما دعا نفس التنظيم إلى عدم الاكتراث للإشاعات التي تقول بإلغاء مسيرتنا الوطنية، كما نؤكد أن أية محاولة للمنع لن تثنينا عن المضي قدما نحو إنجاح مسيرتنا السلمية.

من جهة أخرى، تعلن التنسيقية الوطنية تلقيها دعوة للحوار وتؤكد استعدادها للتجاوب معها، و إصدار بيان توضيحي في حينه.

يشار إلى أن الحكومة المغربية قد قررت عقب مجلسها الحكومي منتصف هذا الأسبوع، منع مسيرة الأساتذة المتدربين، فيما يؤكد هؤلاء عزمهم على تنظيمها وإنجاحها.