اختار الأساتذة المتدربون بمختلف "المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين" الاحتجاج عبر أشكال تعبيرية مختلفة، يوم الاثنين 7 دجنبر، جوابا على الرسالة التي وجهت لهم من طرف إدارة المراكز كإنذار بكون السابع من الشهر الحالي، هو آخر أجل للالتحاق بالدراسة.

الأساتذة المتدربون1الأساتذة المتدربون5

وحسب ما نقله للموقع، مسؤول من داخل اللجنة الإعلامية للأساتذة المتدربين، فقد "نظم الأساتذة المتدربون بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بطنجة، وقفة احتجاجية بالمكان الذي تم فيه التدخل باستعمال القوة الأسبوع الماضي، ومسيرة بأرجاء المركز، مع تجسيد رسم تعبيري لإيصال رسالة، مفادها أنهم عازمون على الاستمرار في المقاطعة".

الأساتذة المتدربون7الأساتذة المتدربون3

وأضاف مصدر "بديل"، "أنه في ذات السياق نظم الأساتذة المتدربون بمركز بنسليمان فطورا جماعيا عبروا من خلاله عن وحدتهم من أجل الاستمرار في المقاطعة، بينما قام آخرون بمركز أسفي بإحراق الرسائل التي توصلوا بها من إدارة المركز تخبرهم فيها بآخر أجل للالتحاق بالدراسة، فيما عبر الأساتذة المتدربون بمركز تازة عن رفضهم لرسالة الإدارة عبر لوحة تعبيرية".

الأساتذة المتدربون2

أما بقية المراكز فقد ردت على رسالة إدارات المراكز بتنظيم وقفات احتجاجية على مستوى هذه المراكز، وحلقيات نقاش، نددوا من خلالها بـ"نهج إدارة المراكز للأسلوب التهديدي"، حسب نفس المصدر.

الأساتذة المتدربون4

جدير بالذكر، أن الأساتذة المتدربين، بكل مراكز مهن التربية والتكوين بالمغرب، يخوضون مقاطعة شاملة للدراسة، مرفقة بمجموعة من الأشكال الاحتجاجية تعبيرا عن رفضهم للمرسومين الوزاريين اللذين أقرتهما الحكومة الحالية، واللذين يفصلان التدريب عن التوظيف، ويقلصان منح التكوين إلى أقل من النصف.

الأساتذة المتدربون

الأساتذة المتدربون8