لازالت أغلب مراكز التكوين التابعة لوزارة التربية الوطنية، بعدد من المدن المغربية تعيش على صفيح ساخن، بعد خروج آلاف الأساتذة المتدربين للإحتجاج على المرسومين اللذين أقرتهما وزارة بلمختار، لليوم الرابع على التوالي.

الأساتذة المتدربون

وخرج آلاف الأساتذة المتدربين داخل أزيد من 22 مركزا، في وقفات احتجاجية ومسيرات بالشوارع، خاصة يوم الجمعة 30 أكتوبر بعد أن قرروا مقاطعة الدروس، مطلع الأسبوع الجاري، رافعين شعارات تطالب برحيل الوزير رشيد بلمختار بعد أن حملوه مسؤولية "الإجهاز على حقوقهم" من جهة، وتري أوضاع قضاع التعليم بالمغرب، من جهة ثانية.

الأساتذة المتدربون2

ومن المنتظر أن يعقد المحتجون لقاء بالرباط بين ممثلي جميع المراكز، يوم غد السبت 31 أكتوبر، من أجل تدارس كيفية التعامل مع الملف، وكذا الأشكال الإحتجاجية التصعيدية، في حالة عدم استجابة الوزارة لكل المطالب.

الأساتذة المتدربون4

ويعتبر المرسوم 2-15-588، المنظم لمباراة ولوج سلك الوظيفة العمومية لقطاع التربية والتكوين، القاضي بفصل التكوين عن التوظيف، وكذا المرسوم رقم 2ـ15ـ589، والذي تم بموجبه تقليص منحة الأساتذة المتدربين من 2450 درهما إلى 1200، بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس، وأججت احتجاجات الأساتذة المستقبل.

الأساتذة المتدربون3

الأساتذة المتدربون5

الأساتذة المتدربون6

الأساتذة المتدربون7

الأساتذة المتدربون8

الأساتذة المتدربون9