وصف الأساتذة المتدربون، عرض والي جهة الرباط سلا القنيطرة، والذي كان ممثلا للحكومة في جلسات الحوار من أجل إيجاد حل لقضيتهم، (وصفوه) بـ"العرض الإبتزازي والإنتهازي".

وأكد الأساتذة المتدربون في ندوة صحفية نظموها صباح اليوم فاتح فبراير، تحت شعار "معركة حتى النصر.."، انهم لم يلمسوا الجدية في حوارهم مع الحكومة وكذا المفوض له الذي اعتبروه "مجرد روبو ينفذ ما يقال له".

وأشار ممثلو التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، إلى أن "أغلى ما يمكنهم أن يفقدوه، هي وظيفتهم"، مؤكدين على "أن تلويح الحكومة بإعلان سنة بيضاء لا يخيفهم".

وأوضح الأساتذة، أنهم قبلوا الحوار مع الوالي من أجل ضحد كل الإتهامات الموجهة لهم ولتبيان حسن نيتهم في الحوار، مؤكدين على أن "الدولة تستعمل سلطتها المادية لفرض مقترحاتها على الأساتذة".