بديل ــ الرباط

في تطور مثير، أماط موقع "Wikistrik" الفرنسي، النقاب عن معطيات "خطيرة"، حول حقيقة مقتل الأخوين كواشي، المشتبه في ضلوعهما في تنفيذ الهجوم المسلح على جريدة "شارلي إيبدو" الساخرة يوم 7 يناير الجاري.

وكشف الموقع، استنادا إلى مصادر من الجيش الحر السوري، عن معطى جديد يفيد بأن الأخوين كواشي كانا قد قُتلا خلال اشتباكات مسلحة في سوريا، شهر أكتوبر من سنة 2014، وهو المعطى الذي يتنافى تماما مع ما صرحت به الجهات الرسمية الفرنسية.

نفس المصدر أكد، أنه لازال يتتبع خيوط الحقيقة من أجل معرفة حقيقة وفاة أميدي كوليبالي، المتهم باحتجاز رهائن في الضواحي الباريسية، بعد أن تأكدت علاقته بالأخوين كواشي.

ومن المرتقب أن تُفجر هذه المعطيات، مستجدات مثيرة في قضية الهجمات المسلحة التي عرفتها فرنسا مؤخرا، خصوصا مع توالي الإنتقادات للسلطات الفرنسية، والإتهامات بـ"اختلاق الأحداث والأكاذيب و المؤامرات"، لتنفيذ مخططات ضد المسلمين.