أعلنت شركة ''سوند إينيرجي'' الانجليزية، عن اكتشاف حقول مهمة للغاز في الجهة الشرقية للمغرب، مضيفة أنها تنتظر حلول شهر مارس المقبل كتاريخ للإعلان عن احتياطي هذه الحقول، التي شرعت في التنقيب عنها منذ سنة ونصف، وكانت نتيجة العملية الأولية إيجابية.

وبحسب ما أوردت يومية "العلم" في عدد الثلاثاء، فقد عبرت الشركة عن تفاؤلها، من خلال بلاغ قالت فيه إن حجم احتياطات الغاز المرتقب في منطقة تاندرارة بالجهة الشرقية، قد يضاهي نظيره في حقل ''غازهر'' المصري، الذي يبلغ حوالي 30 تريليون قدم مكعب.

وأوضحت اليومية، أنه وبعد اكتشاف حقل ''تندرارة 6 '' في شهر يناير الماضي، والذي أظهر احتواءه على الغاز، تم حسب الرئيس المدير العام للشركة المنقبة، اكتشاف حقل ثان ''تندرارة 7''، وهي مؤشرات تدل على وجود حوض غازي عملاق، في هذا الصدد، يؤكد خبراء أن الشركة مصدر موثوق في خبرتها والأرقام التي تقدمها.