بديل ـ الرباط

فرقت السلطات الصينية بالعنف و اعتقلت المئات في مظاهرة مؤيدة للديمقراطية شارك فيها الالاف من الصينيون وسط هونغ كونغ، وذلك بعد أن رفض مئات المتظاهرين مغادرة وسط المدينة واعتصموا قرب مقر الحكومة المحلية ومقرات مؤسسات مالية.

وجاء ذلك، قبل يوم واحد من ذكرة استقلال الصين وانسحاب المستعمر البريطاني، وحمل المتظاهرون أعلام الحقبة الاستعمارية ورددوا هتافات مناهضة لبكين.
وطالب المتظاهرون بضرورة اجراء انتخابات نزيهة ومباشرة في عام 2017، و توعد عدد منهم حسب افادته لقنوات محلية بمزيد من المظاهرات إذا لم تستجب الدولة لمطلب شعب هونغ كونغ.