اعتقلت السلطات المحلية بمدينة القصر الكبير، أسامة بنمسعود عضو لجنة التنسيق الجهوي بـ"منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب"، عندما كان ينجز تقريرا حول عمل "اللجنة المكلفة بتحرير الملك العمومي بالمدينة" يوم الأربعاء 20 ماي.

وحسب ما صرح به أسامة بنمسعود لـ"بديل.أنفو" من داخل مخفر الشرطة، " فقد جرى اعتقاله عندما كان يقوم بإنجاز تقرير حول بعض الخروقات والإنتهاكات لحقوق الإنسان التي طالت عمل اللجنة المكلفة بتحرير الملك العمومي من الفراشة".

وأضاف بنمسعود، نائب رئيس الفرع المحلي للحزب "الإشتراكي الموحد" بالقصر الكبير، في نفس التصريح" أنه بعدما تدخل وقدم صفته الحقوقية والحزبية لرئيس اللجنة المكلفة بتحرير الملك العمومي وحاول الحديث معه حول احترام حقوق المواطنين خلال ممارسة اللجنة لعملها، تفاجأ (بنمسعود) برئيس اللجنة وهو يطلب من عناصر السلطة المحلية والأمن المرافقة للجنة باعتقاله"، مؤكدا نفس المتحدث قبل أن يقفل هاتفه، أن رئيس اللجنة صرخ في وجهه قائلا:" واش غادي تورينا شغلنا..".

وأكد بعض الحقوقيين بالقصر الكبير، في تصريحات أدلوا بها لــ"بديل"، أنه "تم تمديد الحراسة النظرية لأسامة بنمسعود، إلى حين عرضه أمام وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بنفس المدينة، ومواجهته بالتهم المنسوبة إليه".

وكان عدد من الحقوقيين قد نددوا بالإعتقالات و"الخروقات" و"التعسفات" التي تعرفها حملة السلطات المحلية في مجموعة من المدن المغربية قصد تحرير الملك العمومي من الباعة المتجولين وتجار الرصيف "الفراشة"، وكان آخرها اعتقال 7 فراشة بالدار البيضاء قبل ان تتم متابعة اثنين منهم في حالة اعتقال والبقية في حالة سراح.