في تطور مثير، قامت فرقة أمنية قدمت من مدينة الدار البيضاء، باعتقال موظفة بأكاديمية وزارة التربية الوطنية بالرباط على خلفية تسريب مكالمات هاتفية منسوبة لاسم بارز في قطاع التعليم تتضمن فضائح مدوية حول طريقة تدبير الملايير التي رصدت لصفقات البرنامج الاستعجالي لإصلاح التعليم.

وحسب ما ذكرته يومية "المساء" في عدد الإثنين 22 يونيو، فقد كشفت مصادر مطلعة أن الفرقة الأمنية قامت باستدراج الموظفة من خلال كمين تم إعداده بالاستغاثة بشخص آخر كان رهن الاعتقال، قبل أن يتم نقلها للدار البيضاء وإخضاعها للتحقيق مع وضعها بسجن عكاشة، بتهمة تسريب المكالمات الهاتفية التي كشفت تلاعبات خطيرة وأسرارا مثيرة حول صفقات بالملايير تهم قطاع التعليم.