بديل- الرباط

اعتقلت الشرطة القضائية يوم الأربعاء 1 أكتوبر، بمدينة القنيطرة مستشارا من حزب "العدالة و التنمية" بتهمة النصب و الإحتيال.

و تقدم مواطن بشكاية يتهمه فيها عضو حزب "المصباح" بالنصب عليه في مبلغ عشرة آلاف درهم، والذي يقول المشتكي إنه تسلمه منه مقابل تمكينه من محل بالمركب التجاري بن عباد، حيث يترأس المستشار الجماعي جمعية تقوم بإنجاز المشروع فوق مساحة فوق مساحة 7200 متر مربع، في ملكية بلدية القنيطرة، والتي سبق أن فوتها الوزير عزيز الرباح لمستشار حزبه، في خرق واضح للميثاق الجماعي.

وكشفت يومية "الأخبار" في عددها ليوم الجمعة 3 أكتوبر، أن المصالح الأمنية بمدينة القنيطرة استنطقت مستشار "المصباح" واستمعت إلى شاهد في القضية، أكد أن مستشار العدالة والتنمية تسلم المبلغ المالي كتسبيق من مبلغ 20 ألف درهم المتفق عليه، ووعده بأنه سوف يسجله في لائحة المستفيدين الإضافية، إلا أنه لم يف بوعده، مما جعل الضحية يتقدم بشكاية أمام أنظار العدالة، بشأن النصب والاحتيال وخيانة الأمانة.