بديل ـ الرباط

اعتقلت الشرطة القضائية، يوم الاثنين 7أبريل، محاميا، من داخل المحكمة الابتدائية بالرباط، للاشتباه به بتزوير وثائق إدارية، بغاية الاستلاء على ارض ورثة بمدينة أصيلة.
وعلم "بديل" من مصادر مطلعة، أن المحامي كان قد دخل في وقت سابق في نزاع قضائي مع مجلس مدينة أصيلة، حول حديقة "مولاي رشيد"، قبل ان تحكم له المحكمة بتعويض فاق 800 مليون سنتيم، لكن المثير للاستغراب حسب مصادر مطلعة، أن الوثيقة التي استند عليها الحكم لصالح المحامي تسلمها  الأخير من المجلس الجماعي، ما ترك علامة استفهام كبرى حول هذه القضية، قبل أن تظهر قضايا أخرى، اكتشف خلالها أن الختم الذي يستعمله المحامي مزور لاستلاء على العديد من اراضي ورثة الريسولي بذات المدينة.