بديل- ميدي 1 تي في

أعلنت وزارة الداخلية الإسبانية أن مصالح الأمن الإسبانية اعتقلت، صباح اليوم الثلاثاء بسبتة المحتلة، عضوين في خلية "جهادية" كانا "يعدان لتنفيذ هجوم بإسبانيا".

وأوضح بلاغ للوزارة الإسبانية أن الموقوفين، اللذين قبضت عليهما مصالح الشرطة، "ينتميان إلى خلية كانت جاهزة تماما لارتكاب هجوم فوق التراب الوطني" الإسباني.

وأضاف أن هذه العملية، التي تمت تحت إشراف وبتنسيق النيابة العامة وقاضي المحكمة الوطنية، تأتي بعد تلك التي جرت في 24 يناير الماضي والتي قبض خلالها على أربعة أعضاء في الخلية الجهادية نفسها.

وتابع المصدر ذاته أن عناصر الشرطة "يقومون حاليا بتفتيش" منزلي الشخصين اللذان تم توقيفهما بسبتة المحتلة.

يشار إلى أن الشرطة الإسبانية كانت ألقت القبض على أربعة من أعضاء في خلية "جهادية" في 24 يناير الماضي بسبتة المحتلة.

وذكرت الداخلية الإسبانية أن الموقوفين الأربعة، كل اثنين منهما شقيقان، "كانوا يتصرفون بتعليمات من زعيم تنظيم داعش الإرهابي، أبو بكر البغدادي"، مشيرا إلى أن الموقوفين لهم ملامح مماثلة لتلك التي كانت لمنفذي هجمات باريس الإرهابية يوم 7 يناير ضد صحيفة (شارلي إيبدو).