تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الجمعة 08 يناير، من تفكيك خلية إرهابية موالية لما يسمى بتنظيم "الدولة الاسلامية" الإرهابي، تتكون من سبعة متطرفين ينشطون بدار بوعزة (نواحي الدار البيضاء).

وأكد بيان لوزارة الداخلية أن التحريات الأولية أكدت أن زعيم هذه الخلية على صلة وثيقة بقادة ميدانيين لـ"داعش"، بالساحة السورية العراقية في إطار التنسيق لتجنيد وإرسال مقاتلين مغاربة من أجل اكتساب الخبرات العسكرية اللازمة بمعسكراته في أفق العودة إلى المملكة لتنفيذ عمليات إرهابية تتماشى مع أجندته التخريبية.

وأضاف المصدر ذاته أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مشيرا إلى أن تفكيك هذه الخلية يندرج في إطار تتبع التهديدات الإرهابية ذات الصلة بما يسمى بتنظيم "الدولة الإسلامية".