قالت وزارة الداخلية الإسبانية يوم الأربعاء إن السلطات الإسبانية والألمانية والبلجيكية اعتقلت خمسة أشخاص للاشتباه في تأسيسهم خلية "نشطة وخطرة" تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية والترويج للتشدد الإسلامي في الدول الثلاث.

وأضافت أن أربعة من المعتقلين إسبان والخامس مغربي. واعتقل اثنان منهم في برشلونة والثالث في جيب مليلة الإسباني كما اعتقل شخص في بروكسل وآخر في فوبرتال بألمانيا.

وأوضحت الوزارة أن الشرطة الإسبانية عملت بالتعاون مع ضباط إنفاذ القانون في ألمانيا وبلجيكا لتنفيذ الاعتقالات.

وتابعت أن الجماعة استخدمت وسائل التواصل الاجتماعي خاصة صفحة على فيسبوك باسم "الإسلام بالإسبانية" التي يتابعها أكثر من 32 ألف شخص لتمجيد تنظيم الدولة الإسلامية ونشر رسالة التنظيم المتشدد الذي ينشط انطلاقا من سوريا والعراق.

وقالت الوزارة إن الخمسة الذين ينشطون غالبا باستخدام اللغة الإسبانية فقط متهمون بالإعداد لهجمات والتطرف والترويج للتشدد الإسلامي والعمل كوكلاء لتجنيد أشخاص لتنظيم الدولة الإسلامية في أوروبا.

ومنذ أن رفعت إسبانيا درجة الاستعداد الأمني في عام 2015 إلى المستوى الرابع وهو ثاني أعلى مستوى اعتقلت الشرطة 143 إسلاميا متشددا بينهم 113 داخل إسبانيا و30 خارجها.

وبحسب إحصاءات حكومية اعتقلت إسبانيا 34 شخصا للاشتباه في صلتهم بالتشدد الإسلامي هذا العام