بديل ـ عن موقع البلاد

هاجمت الحكومة الصهيونية الإسرائيلية، الجزائر، بعدما قررت الأخيرة دعم قطاع غزة بإعانة مالية قدرت بـ25 مليون دولار.

وقال المتحدث باسم حكومة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، أنّ" الدعم المالي الذي أعلنت عنه الجزائر لفائدة سكان قطاع غزة يندرج تحت إطار الدعم المقدم للمنظمات الإرهابية "على حد تعبيره.

وأضاف المتحدث في تصريح للقناة العبرية العاشرة أنّ حكومته " تندد" بهذا التصرف الذي انتهجته الجزائر وتعتبره "عملا عدائيا".

ولم تتجرع حكومة نتينياهو الموقف الجزائري الداعم بقوة لفلسطين، خاصة وأنّ وزير الخارجية رمطان لعمامرة وصف بشكل مباشر اسرائيل بدولة الإرهاب عندما قال أنه ترتكب في مجازر و تمارس في إرهاب الدولة كما اعتبر أن القدس كاملة هي عاصمة فلسطين التي سيتحرر و سيرفرف فيها علمها إيذانا بعودة الحرية والكرامة لاهلها".

وأكد رئيس الدبلوماسية الجزائرية للسفير الفلسطيني "أن الشعب الجزائري لا يحتاج للتوعية للصمود مع شقيقه الفلسطيني فهو ينطلق دائما وابدا من مقولة اننا مع فلسطين ظالمة او مظلومة" مضيفا ان الشعب الجزائري يقف اليوم "كرجل واحد صامد مع غزة الصامدة وهو يحيي البطولات والتضحيات" .