بديل- عمر بنعدي

خلف قرار الحكومة، القاضي بتعويضات خيالية لرجال السلطة عن السكن، استياءً عارما وسط الشارع، مقابل الزيادات المتكررة التي تشهدها مجموعة من المواد الغدائية.

وكانت الداخلية قد سنت تعويضا جزافيا عن السكن للعامل الممتاز يصل إلى 32 ألف درهم، في ما ينص على تعويض العامل 26 ألف درهم عن السكن، في ما يصل هذا المبلغ إلى 15 ألف درهم بالنسبة للباشا الممتاز و12 ألف درهم للباشا.

هذا وسيتقاضى القائد الممتاز 9 آلاف درهم كتعويض جزافي عن السكن، وهو التعويض الذي يبلغ 6700 درهم بالنسبة للقائد، و3900 درهم بالنسبة لخليفة قائد ممتاز، في ما تصل تعويضات السكن بالنسبة لخليفة قائد من الدرجة الأولى 2850 درهم، و2100 درهم بالنسبة لخليفة قائد من الدرجة الثانية.

وأجمع مجموعة من المعلقين على هذا القرار في مواقع التواصل الإجتماعي ، عن استغرابهم من إزدواجية الحكومة في التعامل مع المغاربة ، ففي الوقت الذي تقوم فيه باتباع سياسة التقشف من تقليص لعدد الوظائف ورفض النقاش مع النقابات بشأن الزيادة في الأجور التي ظلت ثابتة منذ أمد طويل ، نجدها تغدق على رجال السلطة بتعويضات لا يقبلها العقل والمنطق بتعويضات عن السكن خيالية لا يستفيد منها حتى الوزراء...