بديل ــ الرباط

استنفرت سلطات مدينة مكناس عناصرها الأمنية لمنع وصول المثليين لإحياء موسم سيدي علي بن حمدوش، الذي يقام كل سنة مباشرة بعد الإحتفال بذكرى المولد النبوي، بمنطقة جبل زرهون.

 وأكد مصدر محلي أن موسم سيدي علي بن حمدوش، سبقته تعزيزات أمنية كبيرة و مراقبة مشددة على مختلف الوافدين عبر الطرق المؤدية للضريح، من أجل منع المثليين الجنسيين القادمين من مختلف مناطق المغرب، لإقامة طقوس روحية.

وذكرت مصادر إعلامية أن الموسم يعرف إقبالا كبيرا للمتعاطين لأعمال الشعوذة، و السحر، إضافة إلى توافد بائعي الأعشاب، و التمائم، فظلا عن انتشار الجرائم وبيع المخدرات وكثرة التحرش.