بديل ــ الرباط

تسود حالة استنفار كبيرة بمستشفى مولاي عبد الله بمدينة سلا، بعد زيارة مسؤولين كبار لمعاينة حالة المواطن "عبد الله"، الذي ظهر في شريط فيديو، "مرميا" في الشارع العام و"الدود ينهش لحمه".

 وأكد مصدر طبي، جيد الإطلاع، أن المواطن "عبد الله الزيرغ"، دخل المستشفى الإقليمي بسلا، منذ يوم 7 يناير الجاري، مضيفا أن هناك تعليمات وصفها المصدر "بالصارمة"، من أجل العناية به، إلى أن يتماثل للشفاء.

وأضاف المصدر خلال حديثه للموقع، أن المواطن ينحدر من منطقة دوار الكوش، بمدينة سيدي قاسم، و أن حالته "مُستعصية"، استوجبت نقله لمستشفى "السويسي"، غير أن إدارة الأخير رفضت استقباله، و أعادته للمستشفى الإقليمي بسلا.

يشار إلى أن "بديل"، و العديد من المنابر الإعلامية الأخرى، نشرت شريط فيديو للمواطن عبد الله في وضع صحي صعب، في الشارع العام، وعلى مقربة من مقر العمالة بمدينة سلا.