استنفرت مختلف فرق الأمن بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالرباط، جهودها، منذ صباح السبت الماضي، للاهتداء إلى أوصاف مجهولين قاموا بانتزاع سيارة فارهة من فتاتين تحت العنف والتهديد بالسلاح الأبيض، بشارع النخيل بحي الرياض، ولاذوا بالفرار نحو وجهة مجهولة.

وأوردت يومية "الصباح"، في عدد الثلاثاء 12 ماي، أن الضحيتين من محيط الأسرة الملكية، كانتا تركبان سيارة تعود ملكيتها إلى الراحلة عمة الملك، وهي من نوع “رانج روفر” وفجأة باغتهما ثلاثة أشخاص، قرب أحد المحلات التجارية بحي النخيل، انتزعوا منهما السيارة بالعنف، قبل فرارهم على متنها.