بديل ــ الرباط

اعتقلت عناصر الأمن بأكادير، يوم الأربعاء 18 مارس، أحد الأجانب المقيمين بالمغرب، حول بيته لورشة سرية لصناعة خراطيش البندقية.

وحسب مصادر محلية، فإن عناصر الأمن بالمدينة، توصلت بإخبارية تفيد، أن مواطنا أجنبيا يحمل الجنسية الفرنسية، ويعمل أستاذا بأحد المدارس الخاصة بأكادير، حول منزله إلى ورشة لمزاولة وتصنيع خراطيش صيد الخنزير البري بدون ترخيص.

وبعد مداهمة منزل الأجنبي بأمر من النيابة العامة، تم اعتقال المواطن الأجنبي في مسكنه إضافة إلى حجز الأدوات والمواد التي كان يستعملها في صنع الخراطيش.

ويضيف المصدر، أن "المتهم" أقر أنه من المولعين بصيد الخنزير البري، ويقوم بجمع الخراطيش الفارغة لإعادة حشوها من جديد بالبارود رفقة ابنه الوحيد.

إلى ذلك، فتحت المصالح الأمنية تحقيقا معمقا مع المعني، للوقوف على حيثيات الواقعة.