عرفت أثمان الخضر ارتفاعا خلال شهر أكتوبر الماضي، بـ 2,3% والحليب والجبن والبيض بـ0,2%، بحسب مذكرة إخبارية، صادرة اليوم الثلاثاء، عن المندوبية السامية للتخطيط.

وأوضحت المندوبية في مذكرتها، أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك لشهر أكتوبر الماضي، قد شهد انخفاضا بـ 0,3% بسبب انخفاض الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بـ 0,8% وارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بـ 0,1%.

واضافت أن الرقم الاستدلالي سجل أهم الانخفاضات في الحسيمة بـ 1,7% وفي آسفي وبني ملال بـ 1,5% وفي الدار البيضاء والقنيطرة والعيون بـ 0,8% وفي أكادير بـ 0,7% وفي الداخلة وكلميم بـ 0,4%.

وفي المقابل، عرف هذا الرقم ارتفاعا في كل من مكناس وسطات بـ 0,4%وفي الرباط ووجدة بـ 0,3%، وبالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا بـ 1,6% خلال شهر أكتوبر 2016.

وعزت المندوبية هذا الارتفاع، إلى تزايد أثمان المواد الغذائية بـ 2,2% والمواد غير الغذائية بـ 1,2%، مشيرا إلى أن  نسب التغير للمواد غير الغذائية، تراوحت ما بين انخفاض قدره 0,3% بالنسبة ل “المواصلات” وارتفاع قدره 2,8% بالنسبة لـ “التعليم”.

وأشارت المذكرة كذلك، إلى أن  مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر أكتوبر 2016 انخفاضا بـ 0,3% بالمقارنة مع شهر شتنبر 2016 وارتفاعا بـ 0,9% بالمقارنة مع شهر أكتوبر 2015.