بديل ــ عمر بنعدي

سجل عدد من المساجد في فرنسا ارتفاعا في عدد المواطنين الفرنسيين الوافدين عليها من أجل اعتناق الاسلام بعد هجمات "شارلي إيبدو" بباريس.

وحسب موقع "ويكي ستريك" الفرنسي، فإنه في يناير من السنة الحالية، سجل المسجد الكبير لمدينة باريس 40 شهادة للإسلام في حين سجلت نفس الفترة من السنة الماضية 22 حالة فقط حسب معلومة لـ"RTL"، نفس المعطى بالنسبة للمساجد الأخرى في "ليل" و "ستراسبورغ".

وأضاف الموقع، أن أئمة المساجد بدورهم اندهشوا من العدد المتزايد للأشخاص الذين يقبلون على اعتناق الدين الاسلامي، على اختلاف انتماءاتهم داخل المجتمع .