أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن حجم مبيعات الإسمنت، المؤشر الرئيسي لقطاع البناء والأشغال العمومية، سجل ارتفاعا بنسبة 8,4 % خلال شهر أكتوبر الماضي، حيث انتقل تطور هذه المبيعات بنسبة 0,9 في المائة، خلال 10 أشهر الأولى من سنة 2016.

وأوضحت المديرية، أنه في ما يتعلق بتمويل الصفقات العقارية، ارتفع حجم القروض الممنوحة للقطاع بـ2,4 في المائة متم شهر شتنبر 2016 إلى حوالي 246,4 مليار درهم، بعد ارتفاع بـ2,2 سنة قبل ذلك، مبرزة أن هذا الحجم استفاد من تطور في القروض المخصصة للسكنى (زائد 5,3 بالمائة).

أما بخصوص تمويل القطاع العقاري، يضيف ذات المصدر، فإن الحجم الإجمالي للقروض المخصصة للسكن واصلت تطورها الإيجابي متم شتنبر 2016 بـ5,3 في المائة، وذلك ارتباطا بالتباطؤ المسجل في المنحى المتجه دائما نحو الانخفاض في القروض الممنوحة للمنعشين العقاريين (أي بتراجع بنسبة 4,2 في المائة بعد انخفاض بنسبة 6,7 في المائة متم يونيو 2016 و6,3 في المائة متم شتنبر 2015).