أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطات الدولية بلغ 220,8 مليار درهم في 27 نونبر 2015 ، مسجلا ارتفاعا بنسبة 23,8 في المئة على أساس سنوي.

وأوضح البنك المركزي، الذي نشر مؤشراته الأسبوعية، أن هذه الاحتياطات سجلت زيادة أسبوعية بنسبة 0,2 في المئة.

وخلال الفترة ما بين 26 نونبر و2 دجنبر 2015 ، ضخ البنك المركزي مبلغ 20,5 مليار درهم، تتوزع على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام بناء على طلب عروض، بسقف7 ملايير درهم، وعمليات ائتمان مضمونة منحت في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة بزيادة بلغت 13,5 مليار درهم.

وانتقل المعدل البنكي، خلال نفس الفترة، من 2,54 إلى 2,50 في المئة، كما استقر الحجم اليومي المتوسط للمبادلات في 3,1 مليار درهم مقابل 3,4 مليار درهم.وخلال طلب العروض بتاريخ 2 دجنبر، ضخ بنك المغرب مبلغا بقيمة 7 ملايير درهم على شكل تسبيقات لسبعة أيام.

وعلى أساس شهري، سجل مجمع م 3 في شهر أكتوبر 2015 ، ارتفاعا بنسبة 0,2 في المائة ليصل إلى 1.116 مليار درهم.

ويعزى هذا التطور، أساسا، إلى ارتفاع بنسبة 15,6 في المئة في حجم ودائع العملات الصعبة بـ1,5 في المئة في الحسابات لأجل.من جهة أخرى، بقي الدرهم، خلال الأسبوع من 26 نونبر إلى 2 دجنبر 2015 دون تغيير تقريبا مقارنة مع الأورو والدولار.