كشف تقرير خاص يوجد على طاولة وزير الصحة أن أزيد من 200 مصحة مهددة بالإغلاق، بعد أن وقفت لجن خاصة أوفدتها وزارة الصحة على اختلالات التدبير.

وحسب ما ذكرته يومية "المساء" في عدد نهاية الأسبوع، فتقدر الاختلاسات المرتكبة بمليارات السنتيمات، إضافة إلى مصحات خاصة ثبت تورطها في تقديم فواتير وهمية إلى صندوق الضمان الاجتماعي، قصد إيهامه بأنها تتعلق بعمليات جراحية مكلفة.

إلى جانب ذلك تورطت المصحات ذاتها في تلاعبات بهويات المرضى، وتزوير وصفات طبية من أجل الحصول على بعض الأدوية باهظة الثمن، وإعادة بيعا والاستفادة من قيمة أثمنتها المرتفعة.