كشف مصدر جماعي مسؤول أن مئات الأطنان من الخشب والحديد الذي تقدر قيمته بعشرات الملايين من السنتيمات، قد اختفت من العاصمة الرباط وانتهت إلى وجهة مجهولة.

وبحسب ما أوردت يومية "المساء" في عدد الأربعاء(21شتنبر)، فإن صفقات تهيئة الشوارع الكبرى بالعاصمة، تضمنت اقتلاع مئات الأشجار التي كان من المفترض أن تنقل إلى المستودع البلدي، لكنها اختفت دون أن تكلف أي جهة نفسها عناء توضيح المصير الذي آلت إليه.