بديل- وكالات

أكدت فرنسا، صحة فيديو لمواطن فرنسي مختطف في الجزائر، قائلة إن ذلك لن يؤثر على مشاركتها في التحالف ضد تنظيم الدولة.

وقالت وزارة الخارجية في بيان: "نؤكد صحة الفيديو الذي يظهر صور الرهينة الفرنسي هيرفيه جوردل الذي اختطف في الجزائر بمنطقة تيزيوزو الأحد."

وأضافت "تظهر تهديدات هذه الجماعة الإرهابية مرة أخرى القسوة المفرطة لتنظيم الدولة، وأولئك الذين يقولون إنهم يتبعونه."

وفي نفس السياق، قال وزير الخارجية الفرنسي إن اختطاف الرهينة لن يؤثر على مشاركة باريس في التحالف ضد مقاتلي تنظيم الدولة.

وقال إن مسألة مشاركة إيران في لعب دور في مواجهة التنظيم ستكون محل نقاش على الأرجح في اجتماع بين الرئيسين الفرنسي فرانسوا هولاند والإيراني حسن روحاني على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الثلاثاء.

وبثت مجموعة مرتبطة بتنظيم الدولة، أطلقت على نفسها "جند الخلافة"، شريط فيديو تتبنى فيه خطف مواطن فرنسي في الجزائر ردا على مشاركة فرنسا في الضربات الجوية ضد التنظيم في العراق.

ودعا الفرنسي المخطوف في فيديو الرئيس هولاند إلى وقف تدخل بلاده في العراق.

وقال الخاطفون إنهم قاموا بمعمليتهم استجابة لأبي بكر البغدادي زعيم التنظيم، وأمهلوا الرئيس الفرنسي 24 ساعة "لوقف عدوانه على (دولة الإسلام) وإلا سيكون مصير هذا الفرنسي الذبح."

وتشارك فرنسا الولايات المتحدة وبريطانيا ودول أخرى في شن ضربات جوية على مواقع لتنظيم الدولة الذي يسيطر على أراض واسعة في العراق وسوريا.