أسفرت الإحتجاجات التي شهدتها مدينة طنجة ليلة السبت 24 أكتوبر، عن اعتقال 12 شخصا، بعد التدخل الأمني، لفض المتظاهرين ضد شركة "أمانديس".

وأكدت مصادر محلية، أنه تم تسجيل إصابات وإغماءت في صفوف المحتجين، إثر تدخل القوات العمومية بالهراوات وخراطيم المياه من أجل الحيلولة دون تجمع الحشود المتدفقة على مركز المدينة.

وأوضحت المصادر، أن المصابين تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاجات اللازمة فيما لازال الموقوفون رهن الإعتقال.

وشهدت مدينة طنجة، مسيرات غير مسبوقة واحتجاجات عارمة، مع بإطفاء الأنوار للمرة الثانية خلال أسبوع، كما شهدت تدخلا أمنيا وصف بالعنيف بعد أن استعملت فيه خراطيم المياه والهراوات لتفريق المحتجين الذين تمكنوا من الوصول إلى ساحة الأمم، مما دفع بالقوات العمومية إلى التراجع والإنسحاب.