علم "بديل"، من مصادر موثوقة، أن اجتماعا سيعقد في غضون الأربعة وعشرين ساعة المقبلة ببيت الكاتب الأول لـ"لاتحاد الاشتراكي" إدريس لشكر، من أجل الحسم في تشكيل الحكومة الجديدة.

وبحسب المصدر، فإن "الاجتماع سيعرف حضور عبد الإله بنكيران، أمين عام حزب "العدالة والتنمية"، المكلف بتشكيل الحكومة، وسيشارك فيه كل من الأمين العام لحزب "الاستقلال" حميد شباط، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بن عبد الله، وسيقدم فيه العرض بشكل رسمي للاتحاد الاشتراكي من أجل المشاركة في الحكومة التي يعمل بنكيران على تشكيلها.

وأوضح المصدر ذاته أن الدعوة للاجتماع جاءت بعد مفاوضات غير رسمية أجريت مساء يوم السبت 5 نونبر الجاري، على هامش حضور الأمناء العامين المذكورين لحفل زفاف إبن لشكر، الحسن لشكر، وأبدى خلالها الاتحاد الاشتراكي استعداده الدخول للحكومة شريطة مناقشة البرنامج أولا"، حسب المصدر.

وأضاف متحدث "بديل"، أنه سيتم مناقشة البرنامج والخطوط العريضة للتشكيلة الحكومية خلال هذا الاجتماع، ليقوم الاتحاد الاشتراكي بعدا بدعوة لجنته الإدارية للانعقاد من أجل الإعلان الرسمي عن دخوله الحكومة وبداية التفاوض حول الحقائب الوزارية.