بديل ـ الرباط

هدد مواطن مغربي، بتنغير، برفع دعوى قضائية ضد اتصالات المغرب، يلتمس فيها من القضاء بالحكم على المؤسسة بتعويض المتعاقدين معها عن السنوات التي يؤدون فيها واجباتهم لها،  دون أن يستفيدوا من الخدمات المبرجة في العقود.

ونقل "مركز تنغير للإعلام" عن العديد من المتضررين من خدمات الشركة، قولهم بأنهم  بصدد إعداد عريضة جماعية ينددون فيها بتدني خدمات اتصالات المغرب بتنغير و هم مستعدون لفسخ جماعي للعقود التي تربطها بهم.

وتحدث المركز في مراسلة وجهها للموقع عن سخط عارم وكبير يعم  زبناء هذه المؤسسة، بعد معاناتهم لشهور ويوميا، ليس فقط من الانقطاعات المتكررة لخطوط الاتصالات، خصوصا الهاتف الثابت، بل أيضا انقطاعات الانترنيت زيادة على ضعف مهول في صبيبها، أما خدمة 3g على المحمول فهي أبطأ من سلحفاة، حسب تعبير نفس المصدر.

وأشار  المركز إلى أن المعاناة لا تقتصر عند هذا الحد، بل تتجاوزها الى ضعف المصلحة التقنية، ومما يزيد من سخط الزبناء اصرار اتصالات المغرب على صم الاذان و عدم الأخذ بعين الاعتبار الشكايات اليومية التي يتقدمون بها في هذا الصدد.