بديل ـ الرباط

قال نائب الأمين العام لحزب "الأصالة والمعاصرة" الياس العماري، "أنا من الإخوان المسلمين".

 وجاء قول العماري، في حوار أجراه مع القناة المصرية " المحور"، حين كان يوضح أمرا يراه لبسا كبيرا وجب شرحه للناس، مفاده ضرورة التمييز بين "الإخوان المسلمين" الذي يتشكلون من كل المسلمين في العالم، وجماعة "الإخوان المسلمين"، التي تتشكل من أفراد تجمعهم قناعات سياسية معينة.

وقال العماري "أمران لا يمكن خصخصتهما الدين والوطن"، متهما الإدارة الأمريكية بتشجيع طائفة ضد طائفة في المنطقة العربية، لـ"خلق مجتمع طائفي، في أفق خلق مجتمع مفيوزي".

وبخصوص فلسطين، بدا العماري مصرا على التكبير من شأن حركة فتح، وعبرها منظمة التحرير الفلسطينية، باعتبارها مجمع ثوار، موضحا أن أبو مازن، رئيس ثورة لها التزامات أخلاقية في مواجهة دولة إسرائيلية لها التزامات قانونية.

وعن "البام" أشاد العماري كثيرا بفلسفة حزبه خاصة على مستوى تأهيل الشباب وإعطائهم مواقع لتدبير شؤونه.