ألغيت المباراة الدولية الودية في كرة القدم بين ألمانيا وهولندا التي كانت مقررة مساء اليوم الثلاثاء 17 نونبر، في هانوفر.

وأكد مصادر إعلامية أن قرار إلغاء المباراة جاء بسبب تهديد بوجود "قنبلة"، بعد أربعة أيام على الاعتداءات التي ضربت باريس.

وكان من المقرر أن تحضر المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المباراة مع عدد من الوزراء في حكومتها.

وقد حاصرت الشرطة الألمانية أحد الأماكن خارج الملعب بعد الاشتباه بشيء ما قبل أن ترفع حالة الإنذار.

وكان مدرب منتخب ألمانيا بطل العالم يواكيم لوف اعتبر أن المباراة تشكل "رسالة واضحة وشعارا للحرية ومظاهرة لمواساة أصدقائنا الفرنسيين، ليس فقط في فرنسا بل في جميع أنحاء العالم".

وكانت المباراة الدولية الودية بين بلجيكا وإسبانيا التي كانت مقررة أيضا مساء الثلاثاء في بروكسل ألغيت بحسب ما أعلن الاتحاد البلجيكي.