أطلق ناشطون مغاربة عريضة إلكترونية لجمع التوقيعات من أجل مطالبة شركة "جوجل" بتصحيح خريطة المغرب، التي تظهر على تطبيق "Google Maps"، وإزالة الخط المتقطع الذي يفصل الأقاليم الجنوبية على بقية المناطق في المغرب.

ووصل عدد التوقيعات على هذه العريضة التي حملت عنوان "Correct Morcos map تصحيح خريطة المغرب" إلى غاية صباح يوم الإثنين 17 غشت الحالي، أزين من 2600 توقيع، واعتبرت (العريضة) أنها لتصحيح خريطة المغرب لأنها لا تعكس أي واقع لجنوبه ، العالم بحاجة لمعرفة أنه لا يوجد شيء إسمه " الصحراء الغربية "، بل يوجد سوى الصحراء المغربية ، أيضا لا يوجد هناك سلطة غير الحكومة المغربية في الأقاليم الجنوبية للمغرب.

وأكدت العريضة " إنها دعوة لكل مواطن مغربي في جميع أنحاء العالم، و كل صديق للمغرب لتوقيع هذه العريضة لإخبار "جوجل" أنهم ببساطة مخطئين"، مضيفا "أن "جوجل" ليست منظمة سياسية لتمثيل وجهة نظر سياسية بدلا من أداة بحث، تعكس الحقائق الجغرافية على ارض الواقع لبلدان ذات سيادة".

وتحدت ذات العريضة " خرائط جوجل بالقيام برحلة إلى المغرب وأخذ معدات رسم الخرائط المتطورة لديها و خبرائها و إثبات أن هناك حدودا أو سياجا أو أي نوع من خطوط العبور كما تمثلها تزويرا في محركها لبحث الخرائط".