تقدم وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بمدينة آسفي بملتمس، اليوم الإثنين 8 فبراير، من أجل إطلاق سراح الشاب عبد الرحمان المكراوي، الذي اشتُهر بلقب "فاضح الفساد".

ووفقا لما نقلته مصادر محلية، فإن الضغط الشعبي وحملة التضامن الواسعة، مع المكراوي، أدّيا في آخر المطاف إلى التماس وكيل الملك من المحكمة متابعة الشاب في حالة سراح، بعد أن أمر باعتقاله في انتظار جلسة محاكمته يوم الأربعاء 10 فبراير الجاري، وبحسب المصادر ذاتها، فإن الشاب، سيغادر السجن عصر اليوم الإثنين.

وفي نفس السياق، نظمت العديد من الفعاليات الحقوقية المحلية وقفة احتجاجية أمام ابتدائية آسفي من أجل استنكار اعتقال الشاب الذي أصبح يعرف بفاضح الفساد، بعد أن كشف عن الغش في طريق اسفلتية عبر شريط فيديو تم تناقله على المواقع الإجتماعية.

بشار إلى أن العديد من النشطاء المغاربة داخل وخارج الوطن قد أطلقوا حملة دولية للتضامن مع عبد الرحمان المكراوي، وللمطالبة باطلاق سراحه، واعتقال المتورطين الحقيقينن في فضيحة الزفت المغشوش.