بديل- عن سكاي نيوز عربي

منحت السلطات الإسرائيلية عائلات فلسطينيين نفذوا هجمات ضد إسرائيليين مهلة لهدم منازلهم في الضفة الغربية.

وتشير الخطوة إلى استئناف سياسة تلقى انتقادا شديدا كانت توقفت قبل تسعة أعوام عقب تشكك مسؤولين أمنيين في جدواها.

وقال الجيش الاثنين إن أوامر الهدم صدرت في الأسابيع الماضية.

وقالت الشرطة إنها استهدفت عددا من المنازل في القدس الشرقية بغية هدمها أو إغلاقها.

ولكنها في انتظار موافقة الحكومة النهائية قبل المضي قدما في التنفيذ.

وفي وقت سابق هذا الشهر، قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إن سياسية هدم المنازل سوف تستأنف كرد فعل لموجة من هجمات الفلسطينيين ضد الإسرائيليين في القدس.

وجاءت هذه الهجمات وسط تصاعد التوترات بسبب اقتحامات إسرائيلية متكررة للحرم القدسي.