أكدت  إدارة السجن المحلي خريبكة 2 أن ما تم تداوله حول تعرض سجين لـ"التعنيف اللفظي والجسدي وعزله عن بقية السجناء"، هي باطلة ولا أساس لها من الصحة.

وأوضحت الإدارة أن  مثل هذه الادعاءات من طرف زوجته هو مجرد رد فعل على ضبط ممنوعات بحوزة المعني بالأمر خلال عملية تفتيش للغرفة التي يقيم بها.

كما أكدت الإدارة أنها حريصة على تطبيق القانون في حق كافة النزلاء بدون تمييز، مع إنجاز محاضر للسجناء المتورطين في حيازة الممنوعات داخل المؤسسة السجنية، وإحالتها على النيابة العامة كما ينص عليه القانون المنظم للمؤسسات السجنية.