بديل – الرباط

كشفت وزارة الداخلية الفرنسية،  صباح اليوم الاحد 8 فبراير /شباط الجاري ، عن إحباطها لعملية " إرهابية" كبيرة،  كان يقودها ستة أشخاص، بـ"معدات حربية خطيرة"، يشتبه في أنهم ينتمون إلى "شبكة جهادية" في منطقة تولوز وألبي في جنوب غرب فرنسا.

وحسب بيان صحفي، لوزارة الداخلية الفرنسية، تناقلته وسائل الاعلام الفرنسية، أمرت الوزارة، قضاة مكافحة الارهاب في باريس، بإجراء تحريات وتحقيقات حول المجموعة "الجهادية" وأصولها، دون أن تكشف عن هوية أو جنسية المشتبه بهم.
العملية التي تم إحباطها من قبل رجال شرطة ينتمون إلى جهاز الاستخبارات الداخلية الفرنسية، أعتقل على إثرها خمسة اشخاص في "ألبي" ومحيطها، فيما اعتقل السادس في منطقة "تولوز"، كما ذكرت الصحافة الفرنسية.

وستنصب التحريات الأمنية، حول تهم وشكوك حول تمويلهم لعصابات إرهابية، خارج فرنسا، وعلاقتهم بالجماعات الارهابية التي تحملت مسؤولية الأحداث "الارهابية" لـ"شارلي إيبدو" الدامية.