بديل ـ الرباط

شددت كل الفنادق و المطاعم و المنتجعات السياحية بالمدن المغربية من إجراءاتها الأمنية الإحترازية تحسبا لأي هجوم ارهابي مرتقب خلال عطلة الصيف مع تقاطر عدد السياح و المغاربة المقيمين بالخارج.

و قالت مصادر أمنية أن مذكرة من وزارة الداخلية تم توزيعها على جميع الفنادق و المنتجعات السياحية لتشديد الإجراءات الأمنية، مما استنفر إدارات الفنادق لعقد اجتماعات طارئة مع المستخدمين لتطوير الآليات الأمنية. و تنبيه السلطات فور ظهور أي خطر محتمل.

و عمدت عدة فنادق بمدينتي أكادير و مراكش إلى الإستعانة بشركات الأمن لجلب عناصر "سيكيريتي"، و تكثيف حضورها عند مداخل و في محيط البنايات و المرافق.

و يأتي هذا التطور عقب التقرير الذي سرده وزير الداخلية "محمد حصاد" و الذي كشف فيه النقاب عن أرقام و حقائق توصلت إليها الإستخبارات المغربية حول تحركات تنظيمات "إرهابية" و خاصة تنظيم "داعش".