تعليق ــ بثت القناة الثانية المغربية، قبل قليل من مساء الجمعة 29 ماي، مشاهد تتضمن "إساءة أخلاقية جسيمة للقيم و للأسرة المغربية المسلمة ومس صريح بصورة المغرب”، الذي يؤكد دستوره في فصله الثالث على أن " الإسلام دين الدولة".

وظهرت مُغنية بتُبان فقط وهي تبدي إيحاءات جنسية واضحة خلال أدائها لأغنية من أغانيها، الأمر الذي يضع الحكومة المغربية أمام موقف لا تحسد عليه بعد أن بررت قرار منعها لفيلم نبيل عيوش "الزين اللي فيك" بالقول “نظرا لما تضمنه من إساءة أخلاقية جسيمة للقيم و للمرأة المغربية ومس صريح بصورة المغرب”.

المشهد يضع أيضا الأمين العام لحزب "الإستقلال" حميد شباط أمام موقف محرج بعد أن أبدى غيرته على الوطن والمرأة المغربية خلال انتقاده لفيلم عيوش، فهل ستحركه نفس الغيرة ضد مهرجان موازين أم سيغرس رأسه في الرمل كما يفعل العديدون؟