أكد المنسق الوطني لحزب "الحركة الشعبية" محمد أوزين، أن "ملف الأساتذة المتدربين ليس للركوب عليه أو للمزايدات وأن الحكومة هي المكلفة بحله".

وأضاف أوزين في تصريح لـ"بديل"، على هامش حضوره في نشاط حزبي بمدينة القصر الكبير، اليوم الأحد 3 أبريل، أن الحكومة تعمل على التوصل إلى حل لهذا الملف وأن حزبهم يدفع في اطار إيجاد مخرج".

وأوضح القيادي الحركي، أن الحكومة وضحت بخصوص ما تم تداوله حول مراسلات بعض أحزاب المعارضة.

وكانت رئاسة الحكومة، قد أوضحت في بيان لها أن " المراسلة التي المنسوبة الى وزير الاقتصاد والمالية بتاريخ 30 مارس 2016، جوابا على رسالة توصل بها من رئيسي فريقين بمجلس المستشارين بتاريخ 28 مارس 2016، حول وضعية الأساتذة المتدربين، هي مبادرة فردية تمت بدون التشاور مع رئيس الحكومة ومخالفة للحل الذي اقترحته الحكومة".