بديل ـ وكالات

انتقد رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان" رئيس الجمهورية "عبد الله جول" أمام سفراء دول الاتحاد الأوروبي في تركيا، على خلفية تهنئة رئيس دولته أحمد غول للمشير فبد الفتاح السيسي بمناسبة توليه رئاسة مصر.

وجاء ذلك خلال اجتماعٍ عقده أردوغان مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي في مأدبة عشاء، حين قال وهو ينتقد عبد الله جول لتهنئته لعبد الفتاح السيسي: "أنا مضطر أن أتكلم بهذه الصراحة، هذه التهنئة بالنسبة إلينا ليس لها أي معنى، لأننا من غير الممكن أن نقدِّم التهاني لإدارة انقلابية"، على حد قوله.

وأضاف أردوغان في كلمته، بحسب وكالة "الأناضول"، أن مصر تلعب دورًَا محوريًا في مستقبل الشرق الوسط، معرباً عن تمنياته بأن تنعم مصر وشعبها بالديمقراطية الفعالة، ومؤكدًا أن موقف حكومتة تجاه مصر تنبع من هذه النقطة.

وأضاف أردوغان بأن الرئيس "محمد مرسي" الذي جاء إلى السلطة عقب فوزه في الانتخابات الشعبية بنسبة 54 في المائة من مجموع أصوات الناخبين تم عزله عقب إقدام الجيش على إحداث انقلاب عسكري ضد حكومته الشرعية.
وشدد أردوغان على أن الموقف التركي لم يتغير بشان المسألة المصرية، وانتقد تجنُّب دول العالم وصْف ما جرى في مصر بالانقلاب، وقبولها بنتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة غير الشفافة والصورية، على حد قوله.