نقل موقع “كيفاش”، عن الدكتور الطيب كريبان قوله إن حوالي 100 مغربي ضمنهم شخصية مغربية معروفة، لقوا حتفهم في الحادث الذي وقع، يوم أمس الخميس 24 شتنبر، في منى.

وقال كريبان في تصريح لـ"كيفاش"، الذي يوجد ضمن الحجيج المغاربة، إن هناك حالة من الفزع وقعت لحظة الحادث، وإن أغلب الضحايا من جنوب إفريقيا.



من جهته قال الموقع الإخباري المغربي “شالانج”، إن عدد الضحايا المغاربة في تدافع منى أول أيام عيد الأَضحى بلغ سبعة وثمانين ضحية.

واستند الموقع إلى شهادة مرافق تابع لوزارة الأوقاف قال إنه تحدث للموقع وأخبره أنه كان يرافق جماعة من الحجاج من مدينة برشيد قرب الدار البيضاء، وأن عدد القتلى يفوق الألف قتيل في المجموع.

وكان احمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، قد أكد في تصريحات صحفية عدم وجود أي مغربي ضمن ضحايا حادث التدافع الذي وقع في منى لحد الآن، مشددا على ضرورة عدم نشر الشائعات والرعب وسط العائلات المغربية التي تنتظر أهلها وذويها.