بديل ـ الرباط

قالت وسائل إعلام اسبانية أنه تم الإفراج عن الشابة محجوبة المُحتجزة بمخيمات تيندوف، حيث التحقت بعائلتها بإسبانيا يومه الخميس 30 أكتوبر.

واعتُبر هذا اللإراج من طرف جمعيات حقوقية كانت عبرت عن امتعاضها و غضبها من احتجاز محجوبة، اعتُبر انتصارا "للديموقراطية و حقوق الإنسان على الهمجية و الإختطاف و انتهاك حقوق الإنسان".

و يأتي هذا الإفراج بعد دعوات عديدة من هيئات حقوقية وسياسية، اسبانية و مغربية و دولية، من أجل الضغغط على المحتجزين عن طريق حشد التأييد لإطلاق سراح محجوبة و مئات المحتجزين الآخرين داخل مخيمات تيندوف.

كما يأتي هذا الإفراج بعد الخطاب الشديد اللهجة الذي وجهه وزير الخارجية الإسباني الذي هدد فيه المُختطفين بالتعامل بـ"حزم" مع الوضع في حال لم يثسجل هناك تجاوب.